"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد القائل : ( أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين ... الحديث ) وبعد فقط اطلعت في مساء هذه الليلة المباركة يوم الثلاثاء الموافق 1423.8.18 هـ

وقف أيتام البلد الحرام

تبرعك .. عطــــاء دائـــــم ... وأجـــر لا ينقطـــــع


 سهم الفرد : 155 ريال  سهم الوالدين : 310 ريال


تبرع مباشرة عبر الحسابات البنكية التالية
نسعد بتواصلك المباشر عبر 0555721100