"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
الحمد لله أولا واخرا ,وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين هنا كنز الحنان , هنا الحضن الدافئ للطفولة التي تحتاج إلى الحنان , هنا روضة الأجر الوفير من رب قدير , الم يقل أفضل الخلق عليه الصلاة والسلام : أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة وأشار بإصبعيه السبابة والوسطى ؟ في مؤسسة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة رأيت انطلاقة مباركة في طريق رعاية الأيتام , انطلاقة أتوقع لها تقدما كبيرا في ميدان من أهم ميادين العمل الخيري.

تضم هذه الإدارة الأقسام التالية:-
 
قسم البحث الاجتماعي 
يعتبر هذا القسم النواة الأولى للتواصل مع الأسرة الراغبة في الاستفادة من خدمات المؤسسة، حيث يمتلك هذا القسم الكوادر المؤهلة من خريجي الجامعة، المتخصصة في مجال علم النفس الاجتماعي.
ويقوم الباحث الاجتماعي بزيارة الأسرة في منزلها ومعاينة ظروفها على أرض الواقع، ومن ثم يقوم بملء استمارة بحث الحالة ليتم تسجيلها رسمياً في برنامج المؤسسة الإلكتروني مع الحفاظ على سرية البيانات وخصوصيتها. وبناء على مقدار الدخل الشهري للفرد، تدرج الأسرة ضمن الفئات (أ ، ب ، ج ، د ، هـ).
 
قسم الكفالات
ويقوم قسم الكفالات بتقديم خدماته بدأً بتسجيل الأسرة ، ومروراً ببحث حالتها وكفالة الأيتام والأرامل، وانتهاءً بتقديم الخدمات لها، وبهذا يتحقق التكافل الاجتماعي الذي يتجلى لنا في جمال الإسلام وروعة تعاليمه ودقة أحكامه.
 
قسم الخدمات الأسرية
يقدم هذا القسم العديد من الخدمات لأسر الأيتام، كتوزيع السلال الغذائية المتكاملة والبطاقات الشرائية مسبقة الدفع. كما يقوم بتوفير بعض الأجهزة الكهربائية وغيرها التي تنقص الأسرة والتي لا غنى لأي منزل عنها من مستلزمات المنزل الأساسية بالتنسيق مع قسم البحث الاجتماعي. ويعنى القسم كذلك بحالة السكن، فيسعى إلى ترميم وبناء وغير ذلك من تهيئة السكن المناسب. ومن باب التسهيل تقوم الأسرة المستحقة باستلام مخصصاتها من السلال والأجهزة من نقاط توزيع قريبة من الأحياء السكنية المستهدفة تخبر بها مسبقاً، كما يتم إيصال المساعدة إلى منزلها في حال عدم مقدرة الأسرة على الحضور.
 
قسم الإستشارات الاجتماعية