"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
الحمد لله والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد: ففي ليلة الأحد 21 - 2 - 1428 هـ قمت بزيارة لمؤسسة كافل لرعاية الأيتام والأرامل في منطقة مكة المكرمة وشرح لي المسؤلون عن الأعمال المتعددة التي تقوم بها المؤسسة في مجال رعاية وتعليم الأطفال اليتامى والأرامل ..
اختتام البرامج الترفيهية بكافل قبل الاختبارات
27 اغسطس 2015 - 12 ذو القعدة 1436 هـ( 723 زيارة ) .

 

نظم مركز «كافل» الاجتماعي في مؤسسة «كافل» لرعاية الأيتام في منطقة مكة المكرمة مؤخرا، رحلة ترفيهيةً للأيتام إلى إحدى الاستراحات بمكة حي الحسينية تضمنت عدة برامج ثقافية وترفيهية وتدريبية متنوعة.
 
واشتملت الفعاليات على برنامج تعليم السباحة للأشبال، وبرنامج رياضي للشباب كما أقام فرع مؤسسة كافل بجدة أمسية ترفيهية للأبناء في سوق الردسي مول تضمنت فقرات متنوعة والعاب حركية ومسابقات ثقافية وقدمت لهم جوائز من شركة الاتصالات السعودية تنوعت بين جوالات وبطائق شحن وشرائح بيانات 
وقال الأستاذ يحي بن أحمد الثبيتي المدير التنفيذي بفرع «كافل» بجدة إن البرنامج مستمر في كل أسبوع على مدار السنة ما عدا أيام الاختبارات وموسم الحج.
وأضاف أن المؤسسة تهتم بالجانب الترفيهي للشباب بملء أوقات فراغهم بما يعود عليهم بالنفع والفائدة من خلال البرامج الرياضية والثقافية لهم بجانب الرعايات الأخرى مثل الرعاية التربوية والتعليمية والصحية والتدريب والتأهيل ليتحقق بذلك شعار المؤسسة «مع اليتيم حتى يستغني».