"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
نتشرف بزيارة جناح "كافل" الخاص برعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة وسررت جدا جدا بما رأيته من حسن تعامل من القائمين عليه و الإخوة الزملاء المشرفين على الجناح.
مسرحيات ومسابقات وجوائز في احتفال مكة بالأيتام
26 اغسطس 2015 - 11 ذو القعدة 1436 هـ( 799 زيارة ) .

 

نظمت وزارة الشؤون الاجتماعية ومؤسسة كافل الخيرية مساء أمس الأول برنامجها الترفيهي ضمن فعاليات اليوم العربي لليتيم في سوق الحجاز بمكة المكرمة، حيث قدمت فرقة مسرحية عروضا ومسابقات وجوائز للأطفال.
 
وأكد المشرف على المؤسسات الخيرية بإدارة الجمعيات بمكة المكرمة عجلان منصوري لـ «الشرق» أن فكرة إدراج البرنامج الترفيهي في خطط فعاليات اليوم العربي لليتيم قائمة فقط على ترفيه الأطفال الأيتام، ودمجهم اجتماعيا مع بقية أطفال مجتمعهم في الأماكن العامة، ومشاركتهم المسابقات الترفيهية خارج إطار المدرسة، مشددا على خلو الفكرة من أي تطلعات مادية أو كفالات للأيتام. ولفت منصوري إلى تنوع الفعاليات الثقافية والاجتماعية والتربوية والرياضية المنعقدة في دار التربية للبنات احتفالا بهذه المناسبة، وفق جدول شامل لوسائل الترفيه والتثقيف لهن، مشيرا إلى أن الشباب الأيتام والمقبلين على الزواج شاركوا في سحوبات على خمس سيارات وشقة سكنية مكتملة الأثاث، وذلك وفق اشتراطات تختص بإكمال المسيرة التعليمية وغيرها من البنود. من جهتها، عبرت إحدى الحاضرات في المهرجان لـ «الشرق» عن سعادتها بمشاركة الأيتام فرحتهم في هذا اليوم، ومشاركة أبنائها لهم في المسابقات والأنشطة الترفيهية. مشيرة إلى ضرورة الاهتمام بالأيتام وأنشطتهم المنعقدة طيلة العام وتحفيز الأسر على كفالتهم.