"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
جهد طيب ومبارك نسعد به كثيرا لريئته في بلادنا سعدنا كثيرا بما شاهدنا وسعدنا أكثر بجهد العاملين على هذه الجهود و المجهودات المبذولة من قبل العاملين بها لإبراز هذا الجانب و هذا الجهد نتمنى أن ينال ثماره الرجوة وفقكم الله.
برنامج بالقران نحيا
25 اغسطس 2015 - 10 ذو القعدة 1436 هـ( 518 زيارة ) .

 

أقام القسم النسائي بمؤسسة كافل لرعاية الأيتام بجده بالتعاون مع شركه الوقف التنموية للإدارة والتطوير المحدودة برنامج بعنوان ( بالقران نحيا ).
 
في قاعه الياسمين التابعة لشركه الوقف وقد تم التنسيق مسبقا مع عدد من موظفات الشركة للتعاون معنا في البرنامج .
بدأ الحضور في تمام الساعة الرابعة عصرا وكان عدد الحضور ما يقارب 95 حاضره من الأمهات وعدد 72 من الأطفال ،،،،
أولا : بدأ البرنامج بالترحيب بالحضور .
ثانيا : تلاوة آيات من القران الكريم.
ثالثا :تقديم بعض الوقفات عن فضل القران .
رابعا :القاء كلمة لمشرفة القسم النسوي بجدة وقد تضمنت ترحيب بالأسر. وشكر لمنسوبات شركه الوقف لتعاونهن مع موظفات كافل في انجاح البرنامج .
خامسا :القاء درس للداعية /فتحية بن حمران وكانت اهم محاوره ما يلي:
تشجيع الأسر على حضور اللقاءات الدعوية .
الحرص على قراءه القران وعدم هجره.
أن تكون محبة القران من أعظم المحبات إلى القلوب.
ذكر بعض القصص للعظة والعبرة.
الحرص على تربية الأبناء والدعاء لهم.
 
سابعا : إقامة مسابقات ثقافية وترفيهية للأسر .
ثامنا: توزيع بعض البطاقات والمطويات للحاضرات
هذا وقد انتهى البرنامج في تمام الساعة السابعة والنصف وودعنا الحضور والابتسامة على محياهم.