"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
في 1432/8/20 هـ نعم تمت زيارتي لمؤسسة كافل لرعاية الأيتام .. المشاركة في معرض كن داعيا المقام في محافظة خميس مشيط .. و استمعت الشرح عن برامجها في كفالة الأيتام في مكة المكرمة و سرني ما سمعت أسأل الله سبحانه أن ييسر للقائمين.
لليوم الرابع الأجواء الإيمانية تخيم على مائدة كافل الرمضانية
30 مايو 2018 - 15 رمضان 1439 هـ( 300 زيارة ) .

لليوم الرابع الأجواء الإيمانية تخيم على مائدة كافل الرمضانية 
 
تواصل مؤسسة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة عطاءها في إقامة مائدة كافل الرمضانية بأجواء إيمانية رمضانية، وذلك بمركز كافل الاجتماعي بضاحية الحسينية بمكة المكرمة ، والتي تهدف كافل من خلالها إلى تعزيز أواصر مشاركة أيتام البلد الحرام في إفطارهم ومد جسور الأبوة معهم طيلة شهر رمضان المبارك.
 
وتشرفت مائدة كافل الرمضانية بمشاركة الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالعاصمة المقدسة وفي مقدمتهم المقدم عادل بن عبدالله الغامدي مدير إدارة مكافحة المخدرات بالعاصمة المقدسة والمقدم عبدالسلام بن رشيد الزهراني مساعد مدير إدارة مكافحة المخدرات بالعاصمة المقدسة والرائد هشام بن عبدالله الحازمي مدير إدارة العمليات ، والأستاذ فريد بن جميل الميمان مدير إدارة الشؤون الوقائية ونخبة من منسوبي الإدارة.
 
كما شهد حفل مائدة كافل الرمضانية تشريف كل من مدير مركز التنمية الاجتماعية بمكة المكرمة الأستاذ ساعد بن محيل الصواط، ومساعد مدير عام الشؤون الصحية  للخدمات العلاجية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور حاتم بن عبدالعزيز خوقير ، والأستاذ فيصل بن عقيل بن كدسه مدير عام التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة ، ومدير وحدة أعمال مكة والطائف بشركة المياه الوطنية المهندس مفرح مشرفي، والدكتور فهد بن غرم الله الزهراني مدير مكتب التعليم الأهلي بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة.
 
وفي مستهل الحفل تم تلاوة آيات من القران الكريم ومن ثمَ كلمة لأحد الأيتام إضافة لقصيدة شعرية ترحيبية , بعد ذلك استمع الجميع لنشيد من قبل الأيتام , ومن ثم شاهدوا عرضا مرئيا عن مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وماتقدمه من خدمات لأيتام البلد الحرام ومن ثم تم تبادل التكريم من قبل مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وإدارة مكافحة المخدرات بالعاصمة المقدسة.
 
وشارك الضيوفُ أيتامَ البلد الحرام إفطارهم، وذلك إيماناً بدورهم المجتمعي تجاه أيتام أطهر بقاع الأرض ، عبر بناء أوجه العلاقة بين اليتيم والمجتمع ، ومساعدته واحتضانه وإعداده نفسيا وتربويا نحو المستقبل.
 
من جانبه أوضح المقدم عادل بن عبدالله الغامدي مدير إدارة مكافحة المخدرات بالعاصمة المقدسة عن بالغ شكره وتقديره لمؤسسة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة على ماشاهده من عرض مرئي لكافل يعكس مدى التطور الكبير والملحوظ في نوعية الخدمات المقدمة لأيتام البلد الحرام ، حتى باتت مؤسسة رائدة تحقق أعلى معايير الجودة في خدمة الأيتام والأرامل.
 
وتعتمد مائدة كافل الرمضانية على برنامج تربوي يستضيف فيه أيتام البلد الحرام رموزا من المجتمع المكي على مائدة إفطارهم في أجواء إيمانية رمضانية , ويستفيد من خلاله الأيتام واليتيمات.
 
وتهدف مائدة كافل الرمضانية إلى إدخال الفرح والسرور في نفوس الأيتام بمشاركتهم فرحة الإفطار وغرس قيمة العطاء والكرم لديهم، والتقاء الكفلاء بالأيتام وتقوية الروابط بينهم , وكذلك توثيق علاقة المؤسسة بالجهات والأفراد الداعمين من الكفلاء وغيرهم.