"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
لقد شرفني الله جل جلاله لزيارة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة في معرض كن داعيا و قد سعدت و سررت أولا على حسن المعاملة من القائمين عليه فقد رزقهم الله تعالى خلقا حسنا و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم : " أقربكم إلي يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا" و كما قال , و هنيئا لكل من عمل في هذا المشروع العظيم كفالة الأيتام اليتيم الذي فقد أباه.
"كافل" و "نياجارا" يشتركان في تعليم أيتام البلد الحرام
22 نوفمبر 2016 - 22 صفر 1438 هـ( 1007 زيارة ) .

امتدادا لخطة كافل الاستراتيجية في استشمار فرص المسؤولية المجتمعية مع القطاع الخاص والمتمثلة في عقد الشراكات التعاونية التعليمية والصحية والتدريبية وسائر المجالات التي تخدم أيتام البلد الحرام وقع فضيلة الشيخ د. عبد العزيز بن داود الفايز الأمين العام لمؤسسة كافل وبحضور سعادة الأستاذ عبد الرحيم بن عبد الرحمن الشهري المدير التنفيذي صباح هذا اليوم الثلاثاء ١٤٣٨/٢/٢٢هـ  عقد شراكة تعاونية تعليمية مع عميد كلية نياجارا الكندية  سعادة الدكتور فيصل آرنين وبحضور الأستاذ جمال الصرايرة.
 
وذلك بمقر كلية نياجارا  بمكة المكرمة.
 
وتهدف الشراكة لاستقطاب وتدريب أيتام البلد الحرام وتهيئتهم لسوق العمل في مجالات: تقنية المعلومات وإدارة الأعمال وغيرها، ومساعدتهم على الارتقاء بمستواهم المهني والصناعي.
 
حيث يتم بموجب هذه الاتفاقية قبول (٥٠) طالب من أبناء المؤسسة بالكلية في كل فصل دراسي، وتقوم الكلية برعايتهم تعليميا والعناية بهم تحت إشراف المؤسسة.
وقد أقيم حفل بهذه المناسبة رحب فيه سعادة عميد الكلية بالأمين العام لمؤسسة كافل وبالمدير التنفيذي والوفد المرافق وأعرب عن سعادتة البالغة بهذه الشراكة الاستراتيجية والتي تنطلق من مبدأ الإنسانية والقيم الإسلامية مواكبة في تطلعاتها لرؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠ وأكد على مسؤولية القطاع الخاص في خدمة المجتمع بشكل عام وفئة الأيتام على وجه الخصوص، وأن كليته ستوفر كل مرافقها وإمكانياتها لخدمة الأيتام، متمنيا أن تثمر هذه الشراكة في بناء كوادر وطنية مؤهلة لسوق العمل والمنافسة فيه.
 
كما ألقى فضيلة الأمين العام كلمة بهذه المناسبة قدم فيها شكره الجزيل لسعادة عميد الكلية ومنسوبيها  مبديا إعجابه بالكلية ومواصفاتها الحديثة وأثنى على مبادرة الكلية بهذه الشراكة وأن هذا العمل والدعم غير المحدود للأيتام ليس بمستغرب على ولاة الأمر والمسئولين في هذه البلاد المباركة  وفي مقدمتهم خادم الحرمين الشريفين الذي كان يترأس مجلس إدارة جمعية إنسان خلال فترة إمارته لمنطقة الرياض وأفاد بأن أول رئيس لمجلس إدارة كافل كان    الأمير عبد المجيد بن عبد العزيز آل سعود رحمه الله وقد ترأس المجلس إلى أن وافته المنية تغمده الله بواسع رحمته، وذكر أن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة أبدى استعداده التام لتوفير جميع ما يخدم أيتام البلد الحرام وذلك إثر زيارة أعضاء مجلس إدارة المؤسسة لسموه الكريم في وقت سابق، وحث الفايز أعضاء هيئة التدريس على استشعار فضل التعليم والاستمتاع بهذه المهنة الشريفة والعناية بالأبناء عامة والأيتام خاصة، كما وجه الأبناء باستثمار دراستهم بالكلية ليكونوا لبنة صالحة لمجتمعهم وأمتهم بإذن الله.
 
بعد ذلك قدم عميد الكلية درعا تذكاريا لضيفه الكريم فضيلة الأمين العام ووساما  يمنح للفضلاء والوجهاء.