"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد فقد يسر الله لي جل وعلا زيارة مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وذلك مساء الأربعاء 29-11-1427 هـ وقد سرني كثيرا ما شاهدته من أعمال رائدة جليلة تتسم بالضبط والدقة والعناية والمتابعة وقد لمست ابداعا في فتح قنوات للعمل الخيري المتميز وهذه الشريحة العريضة من مجتمعنا لها علينا حق الرعاية والعناية والمتابعة ومن وفقه الله وفتح له أبواب الخير يسر له العمل في هذا المجال الهام.
كافل تقيم برنامجا ترفيهيا لأبنائها
15 نوفمبر 2016 - 15 صفر 1438 هـ( 1076 زيارة ) .


شارك مساء اليوم الاثنين ١٤ / ٢ / ١٤٣٨هـ أكثر من ٣٠ طالبا من أبناء المؤسسة من المرحلة الابتدائية في البرنامج الترفيهي الرياضي بمركز كافل الاجتماعي.

يأتي البرنامج انطلاقا من رعاية المؤسسة للأبناء وحرصها على إدخال الفرح والسرور في نفوسهم وحفظ أوقاتهم وشغلها بما يعود عليهم بالنفع والفائدة.
 
رافق البرنامج الرياضي مسابقات ثقافية وكلمة توجيهية عن فضل القرآن الكريم ألقاها الابن أسامة الثبيتي عقب صلاة المغرب مباشرة. 
 
كما شارك في البرنامج بعض الأبناء المتميزين من المرحلة المتوسطة ليقوموا بتنفيذ بعض الفقرات وبعض الأدوار القيادية مساهمة من المؤسسة في اكتشاف مواهب الأبناء وإتاحة الفرصة لهم لصقل مواهبهم والعناية بها.
 
من جانبه عبر الطالب علاء حمدي -أحد الأبناء القياديين- عن سعادته بالمشاركة والقيام ببعض المهام القيادية وقال: أنا سعيد جدا ولأول مرة أشعر وكأنني أب وقمت بدور الأب في الاهتمام بالأبناء وتوجيههم ومساعدتهم.
 
وقال حسن الزهراني القائد الآخر: لأول مرة أقوم بمهام المشرف وأشعر بفرح كبير وأتمنى المشاركة كقائد لمرات عدة.