"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
لقد شرفني الله جل جلاله لزيارة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة في معرض كن داعيا و قد سعدت و سررت أولا على حسن المعاملة من القائمين عليه فقد رزقهم الله تعالى خلقا حسنا و قد قال النبي صلى الله عليه و سلم : " أقربكم إلي يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا" و كما قال , و هنيئا لكل من عمل في هذا المشروع العظيم كفالة الأيتام اليتيم الذي فقد أباه.
د.القصبي يستقبل الشيخ صالح بن حميد وأبناء مؤسسة كافل
15 فبراير 2016 - 6 جمادى الأول 1437 هـ( 1055 زيارة ) .


استقبل معالي وزير الشؤون الاجتماعية الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي معالي الشيخ الدكتور صالح بن حميد المستشار في الديوان الملكي وإمام وخطيب المسجد الحرام ورئيس مجلس إدارة مؤسسة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة كما استقبل سعادة الأستاذ عبدالله بن داود الفايز وكيل إمارة منطقة مكة المكرمة الأسبق ونائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة كافل يرافقهما ثلة من أبناء ومنسوبي المؤسسة اليوم الخميس في مكتب معاليه بالوزارة.

وفي مستهل الزيارة رحب معالي الوزير بضيوفه الكرام وأبنائه الأعزاء مثمنا لهم هذه الزيارة والتي تأتي امتدادا للتواصل المثمر والبناء والذي يهدف إلى تحقيق المزيد من الأهداف المنشودة لخدمة أيتام البلد الحرام

واطلع معالي الوزير على الجهود التي تقدمها مؤسسة كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة المكرمة والدور التي تقوم به تجاه أبنائها الأيتام ودعمهم لينالو نصيبهم من الرعاية التربوية والتعليمية والتأهيلية ليكونو لبنة قوية في المجتمع.

وتحدث معالي الدكتور ماجد القصبي عن رؤية الوزارة وخطة عملها ومبادراتها والشراكات التي عقدتها مع القطاع الخاص والخيري والحكومي للإرتقاء بخدماتها التي تقدمها لمختلف الفئات التي ترعاها ، كما أطلعهم على قصص النجاح لأبناء الوزارة والمستفيدين من خدماتها , والمراحل التي قطعتها الوزارة في ميدان العمل الاجتماعي.

و قدم معالية شكره للأبناء على تفوقهم وتميزهم الدراسي والقائمين على المؤسسة , وفي ختام اللقاء قدم وزير الشؤون الاجتماعية شكره وتقديره لضيوفه الكرام على هذه الزيارة الكريمة.