"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
فقد يسر الله تعالى لي زيارة مؤسسة كافل الخيرية وسرني كثيراً ما رأيته وسمعت عنه من البرامج والأنشطة التي قدمتها للأيتام والتي لا تقتصر على سد احتياجهم المالي بل تسعى لرعايتهم رعاية متكاملة تشمل الجوانب الاجتماعية والتربوية والثقافية. فشكر الله تعالى للإخوة القائمين على هذه المؤسسة المباركة.
التنمية الاجتماعية تستضيف أبناء كافل
1 نوفمبر 2015 - 19 محرم 1437 هـ( 598 زيارة ) .

 

نظمت لجنة التنمية الاجتماعية بجدة دورة تطويرية لأبناء مؤسسة كافل لرعاية الأيتام بجدة كل ثلاثاء من كل أسبوع بعد صلاة العصر حتى صلاة العشاء على مدار ثلاثة أسابيع، وكان لقاء اليوم الأول تعريفيا بالبرنامج، وسيختتم البرنامج بتكريم الأبناء المشاركين.
 
وتأتي هذه الدورة من مبدأ تحقيق الشراكة الاجتماعية وتقوية أواصر العلاقة مع الجهات والأهلية ذات العلاقة ودعم أيتام مؤسسة كافل.
 
يذكر أن كافل لرعاية الأيتام بمنطقة مكة هي مؤسسة خيرية غير ربحية تعنى بكفالة ورعاية الأيتام رعاية شاملة، لينالوا نصيبهم من الرعاية الاجتماعية والتربوية والتعليمية والصحية والترفيهية وتدريبهم وتأهيلهم لسوق العمل بما يضمن نشأتهم نشأة طيبة حتى يستغنوا وليكونوا لبنة صالحة في مجتمعهم.