"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
زرت مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وتعرفت على القائمين على إدارتها وقد رأيت منهم جهدا مميزا ونشاطا مبدعا نسال الله تعالى لهم التوفيق والنجاح وان يعينهم الله تعالى لان يقدموا للأمة عملا متميزا في العمل التطوعي خاصة وان نشاطهم يخدم شريحة من المجتمع مهمة جدا وهم الأيتام كما كان الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم (( يتيم كفل العالم )) وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين.
الشيخ السديس يُشيد بالدور الكبير الذي تقدمه كافل لرعاية الأيتام بمكة
31 اغسطس 2015 - 16 ذو القعدة 1436 هـ( 793 زيارة ) .
أشاد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، بالدور الكبير الذي تقدمه جمعية كافل لرعاية الأيتام في خدمة هذه الفئة الغالية, جاء ذلك خلال تناوله أمس وجبة الإفطار .
 
أشاد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، بالدور الكبير الذي تقدمه جمعية كافل لرعاية الأيتام في خدمة هذه الفئة الغالية, جاء ذلك خلال تناوله أمس وجبة الإفطار مع عدد من الأطفال الأيتام .
وأعرب عن شكره وتقديره للقائمين على هذا العمل المبارك في رعاية الأطفال الأيتام وأسرهم، وسعيهم لتحقيق حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم " أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة " .
من جانبه قدم الأطفال الأيتام شكرهم وتقديرهم لمعالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ولمنسوبي الرئاسة على ما يقدمونه من خدمات جليلة في خدمة المسجد الحرام والمسجد النبوي, مؤكدين بأن وقفة معاليه وعدد من المسؤولين إلى جانبهم وتناول الأفطار معهم يشعرهم بتضامن وتعاضد المجتمع, وهو ما أدخل الفرح والبهجة في نفوسهم خلال أيام شهر رمضان المبارك .