"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
تشرفت بزيارة جناح مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وحظيت بمقابلة الأخوة الكرام الذين يعملون في هذه المؤسسة الخيرية الرائدة ووجدت منهم خير من يعمل مع الأيتام ويقوم على شؤونهم أسأل الله العلي القدير أن يثيب الجميع وأن يوفقهم لمايبحه ويرضاه لخدمة هذه الفئة العزيزة التي أمرنا ديننا الحنيف بالبربها ورعايتها في كافة المجالات
اتفاقيه تعاون بين كافل لرعاية الأيتام وجمعية حماية الأسرة
31 اغسطس 2015 - 16 ذو القعدة 1436 هـ( 756 زيارة ) .
عقدت كافل لرعاية الأيتام بفرعها بمحافظة جدة اتفاقية تعاونية مع جمعيه حماية الأسرة بجدة يوم 29/4/1436هـ
 
وقد نصت الاتفاقية على أن تقدم جمعيه حمايه دورات مجانيه للأرامل والايتام بمايتناسب مع الجمعية وان يكون هناك تعاون مشترك في أي برامج اخرى كما تنص الاتفاقية على تحويل حالات من والى الجمعيتين كلا حسب اختصاصه ,حيث مثل كافل في توقيع الاتفاقية المدير التنفيذي بمحافظة جدة سعادة الأستاذ / يحي بن أحمد الثبيتي ومثل جمعيه حمايه الأستاذة فاطمه العقيل رئيس مجلس ادارة الجمعية ,, ويذكر أن كافل هي مؤسسة خيرية بمنطقة مكة المكرمة تعنى برعاية الأيتام وتدريبيهم وتوظيفهم وتأهيلهم حتى يكونوا لبنة صالحة في بناء مجتمعهم