"مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى", بهذا الحديث الشريف تتلخص نظرة الاسلام إلى فكرة المجتمع والجماعة وكيف أن المجتمع فى الاسلام يقوم على مبادئ التعاون والمشاركة, فمجتمعنا الاسلامي لا يجوز أن يكن عبارة عن جزر معزولة من أفراد لا تتكامل ولا تتآخى.
مع اليتيم حتى يستغني
تشرفت بزيارة جناح مؤسسة كافل لرعاية الأيتام وحظيت بمقابلة الأخوة الكرام الذين يعملون في هذه المؤسسة الخيرية الرائدة ووجدت منهم خير من يعمل مع الأيتام ويقوم على شؤونهم أسأل الله العلي القدير أن يثيب الجميع وأن يوفقهم لمايبحه ويرضاه لخدمة هذه الفئة العزيزة التي أمرنا ديننا الحنيف بالبربها ورعايتها في كافة المجالات
أسباب رقة القلب
26 اغسطس 2015 - 11 ذو القعدة 1436 هـ( 942 زيارة ) .

 

لا تحقق الجوارح العبودية التي أمر الله بها إلا إذا سعى الإنسان  في صلاح قلبه الذي هو ملك الأعضاء كما قال صلى الله عليه وسلم : ( ألا وإن في الجسد مضغة ، إذا صلحت صلح الجسد كله ، وإذا فسدت فسد الجسد كله ، ألا وهي القلب).